Quick Contact
وفد مقدسي برئاسة الشيخ الدكتور عكرمة صبري يزور البيوت المهدمة و يتضامن مع أهالي البيوت المهدمة في مدينة قلنسوة بالداخل الفلسطيني المحتل  

وفد مقدسي برئاسة الشيخ الدكتور عكرمة صبري يزور البيوت المهدمة و يتضامن مع أهالي البيوت المهدمة في مدينة قلنسوة بالداخل الفلسطيني المحتل  

زار وفد مقدسي برئاسة الشيخ الدكتورعكرمة  صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا بلدة قلنسوة في المثلث  للتضامن مع أهلها ضد سياسة هدم البيوت وتشريد الانسان، وكان في استقبالهم  وفد من اهالي البلدة يتقدمهم رئيس البلدية عبد الباسط سلامة ، الذي رحب بالوفد المقدسي .

وأشارالشيخ عكرمة صبري في كلمته أن سياسة الهدم بمثابة سرطان يصب بمصلحة الاستيطان باتجاه معاكس، وأكد على أن الذي أصاب قلنسوة هدد القدس وفلسطين لأننا جميعا في نفس الخندق والهدف من هذه السياسة هو تهجيرنا جميعا.

وطالب د. صبري بتوسيع المسطحات في الوسط العربي لفلسطينيي 48 لتكون مساحات واسعة للأجيال القادمة والاعتراف بجميع القرى، وبين أن هدم المنزل هو بمثابة عقاب انتقامي وجماعي  وغير قانوني وغير انساني، ومن حق أي فلسطيني أن يعيش بكرامة، واعتبر صبري أن كل ما حصل هو جريمة وأمر غير شرعي ومرفوض بالمطلق.

وقام الوفد بزيارة موقع البيوت المهدمة  للإطلاع على الأضرار التي لحقت بأهالي البلدة.

IMG_1208

IMG_1187IMG_1204