Quick Contact
الرئيس التركي يستقبل الدكتور الشيخ عكرمة صبري في إسطنبول

الرئيس التركي يستقبل الدكتور الشيخ عكرمة صبري في إسطنبول

إسطنبول ـ إستقبل رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان رئيس الهيئة الإسلامية العليا / خطيب المسجد الأقصى المبارك الدكتور الشيخ عكرمة سعيد صبري وزوجته الداعية نائلة هاشم صبري على هامش مؤتمر ” القدس بين الماضي والحاضر والمستقبل ” الذي عقد في مدينة إسطنبول التركية .

وقدم الدكتور صبري للرئيس التركي شرحاً تفصيلياً حول الإعتصامات السلمية التي قام بها الأهالي المقدسيون وبمساندة المرجعيات الدينية والقوى الوطنية خلال شهر تموز ” يوليو ” الماضي وما حققوه من إنجازات بطولية مؤخراً لإزالة البوابات الإلكترونية وتمديدات الكاميرات على مداخل المسجد الأقصى المبارك وفتح باب حطة بعد إغلاقه من سلطات الإحتلال الإسرائيلي .

وتطرق الشيخ صبري إلى محاولات الحكومة الإسرائيلية لعزل وتهويد مدينة القدس وطمس أماكنها الأثرية وتذويب معالمها التراثية ومصادرة أراضي المقدسيين وهدم منازلهم والعبث بمناهجهم التعليمية وفرض الضرائب الباهظة عليهم .

وأشار الدكتور عكرمة في اللقاء إلى أن أهمية المسجد الأقصى عند المسلمين مرتبطة بمعجزة حادثة الإسراء والمعراج التي وردت في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وكونه أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين .

وأعرب الشيخ عكرمة عن شكره وإعتزازه بالمواقف البارزة لتركيا تجاه القضية الفلسطينية وتطلعات الشعب الفلسطيني نحو إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

وأهدى الرئيس التركي للدكتور صبري لوحة تذكارية ومجلداً يشمل صوراً لمدينة القدس وأحيائها منذ العهد التركي إلى عصرنا الحديث تقديراً لعطائه وجهوده في خدمة المسجد الأقصى ومدينة القدس .