وفد مقدسي برئاسة الشيخ د. عكرمة صبري يزور ويقدم التهاني للأسير المحرر بلال عودة من مدينة القدس

22 أغسطس، 2019

القدس – قامَ وفدٌ مقدسيٌ برئاسةِ خطيبِ المسجدِ الأقصى المُباركِ الشيخِ الدكتور عكرمة سعيد صبري بزيارةِ الأسيرِ المُحررِ بلال عودة والذي أمضى 18 عامًا في الأسر، لتقديم التّهاني والتبريكات له بمناسبة الإفراج عنه من سجون اليَهود.. وقد استقبلَ بلالُ الوفدَ بكلِّ حفاوةٍ وتَرحابٍ، حيثُ قال: إنّ حضورَكم هذا يدلُّ على استمرارية الخير بين أبناء فلسطين عامة، وأبناء بيت المقدس خاصة، ويعززُ تكاتفهم وتعاضدَهم، ويثبتُ للعدو أننا كالجسد الواحد..
كما وأشاد بلال بموقف المقدسيين في هبة باب الأسباط الذي أظهرَ للعدو قوة إرادتهم، ووحدة صفهم!
هذا وقد هنأ الشيخ عكرمة بلال، وأكد له أن قضية الأسرى في القلب والعقل، نُعلَّمها للأبناء والأحفاد.. ذاك أن الأسرى هم الذين ضحوا بأعمارهم في سجون العدو، ثم أشار إلى أن أسلوب الاحتلال بالحكم بالسجن لسنين طويلة أسلوبٌ ظالمٌ، وأن عنجهية الاحتلال وغطرسته لن تدوم وسينقلب السحر على الساحر! وأن نتنياهو -زعيم كيان العدو- يظن نفسه بأنه يفيد كيانه الغاصب، ولا يدري بأنه يقود شعبه للهلاك.. وختم داعيًا الله بأن تأتي صفقة تبادل أسرى عاجلة تبيض السجون، ويطلق بها سراح كل الأسرى والمعتقلين.